اختر ممايلي:

 

 

 

 


 

بالتعاون مع بريد قطر كارفور قطر تطلق متجرها الالكتروني

خبر صحفي
10 ديسمبر 2019


بهدف توفير خيارات تسوق واسعة للعملاء ومنحهم تجارب تسوق إلكتروني متكاملة

الدوحة، قطر، 10 ديسمبر، 2019: أعلنت كارفور قطر عن إطلاق متجرها الالكتروني، وذلك في خطوة تهدف إلى منح عملائها في قطر خيارات تسوق إضافية، ليتمكنوا من شراء منتجاتهم المفضلة الكترونيًا بكل سهولة. وقد تم إطلاق متجر كارفور الإلكتروني بالتعاون مع بريد قطر، حيث أصبح بإمكان العملاء الآن شراء المنتجات عبر الانترنت والحصول عليها في اليوم التالي مباشرةً، من خلال خدمة التوصيل إلى أكثر من 100 منطقة في قطر في نطاق مدن الدوحة والريان، الظعاين وأم صلال.
وقال فالح النعيمي، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب في بريد قطر: ’’تتمثل رؤيتنا في مواكبة تطلعات وحاجات عملائنا المختلفة بما يتوافق مع عملية التحول الرقمي المتواصلة. نحرص دائماً على إيجاد طرق مبتكرة تضيف مزيداً من القيمة والمنفعة لعملائنا من خلال توفير عدد متزايد من نقاط التوصيل وضمان تسليم الطلبات في الزمان والمكان المحددين. ومن خلال هذه المبادرة الأخيرة التي أطلقتها كارفور بالشراكة مع بريد قطر، أصبحت عملية الطلب والتسليم متاحة للعملاء خلال يوم واحد.‘‘
وفي السياق نفسه، قال لورنت هاوسكنشت، مدير كارفور في قطر: ’’نسعى بشكل دائم لتقديم تجارب تسوق متكاملة وسهلة، واليوم نقوم بتوسيع نطاق عملياتنا من خلال دخولنا إلى عالم التجارة الإلكترونية. إن متجرنا الالكتروني الجديد سيمنحنا قدرة أكبر على التكيف مع متطلبات العملاء المتغيرة، ويساعدنا على أن نقدم لهم الخيارات والجودة والقيمة نفسها التي اعتادوا عليها في متاجرنا الفعلية. نتطلع إلى تلبية جميع متطلبات عملائنا عبر كافة القنوات، ليعيشوا تجارب تسوق ممتعة، كل يوم.‘‘
يمكن للعملاء في قطر التسوق عبر متجر كارفور الإلكتروني من خلال الرابط: www.CarrefourQatar.com، حيث تتوفر تشكيلة واسعة تضم أكثر من 12 ألف منتج تشمل المأكولات الطازجة ولوازم العناية الشخصية والمستلزمات المنزلية، بالإضافة إلى الإلكترونيات والأدوات الكهربائية. وتتميز أسعار المنتجات المتاحة على منصة كارفور الإلكترونية بمطابقتها لتلك المعروضة في متاجرها، مع توفر عروض ترويجية حصرية خلال بعض المناسبات الخاصة. كما تتوفر أيضًا خدمة التوصيل المجاني للطلبات التي تزيد قيمتها عن 250 ريـال قطري وذلك في أكياس قابلة لإعادة الاستخدام، تماشيًا مع التزام كارفور المستمر بالحد من استعمال المواد البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد. تعتبر خدمة التسوق عبر متجر كارفور الإلكتروني في قطر إضافة جديدة إلى مجموعة قنوات الخدمات الخاصة المتكاملة، والتي تشمل خدمة توصيل عربات التسوق إلى المنازل والتي تمكّن العملاء من شراء منتجات البقالة من متاجر كارفور في مجمع فيلاجيو أو سيتي سنتر الدوحة واستلام المشتريات في اليوم ذاته، وخدمة كارفور الآن (Carrefour Now) التي تمكن العملاء الراغبين في الحصول على اللوازم الأساسية خلال ساعة واحدة من خلال تطبيق ’طلبات‘.
ومع استمرار كارفور في إتمام عملية التحول الرقمي، فمن المتوقع إطلاق المزيد من الخدمات عبر الإنترنت خلال عام 2020.


 

لدعم مؤسسة التعليم فوق الجميع من خلال برنامجها "سويّاً" كارفور قطر تجمع تبرعات بقيمة 350 ألف ريال قطري خلال شهر رمضان المبارك

خبر صحفي
9 يونيو 2020


يهدف البرنامج إلي توفير فرص التعليم النوعيّ للأطفال والشباب المقيمين في قطر

الدوحة، قطر، 9 يونيو 2020: أعلنت "كارفور قطر" عن نتائج مبادرتها الخيرية خلال شهر رمضان الكريم والتي انتهت بجمع تبرّعات مالية بقيمة 350 ألف ريال قطري لصالح مؤسسة "التعليم فوق الجميع"، والذي تهدف إلي توفير فرص التعليم النوعيّ للأطفال والشباب المقيمين في قطر. وتأتي هذه المبادرة خلال حملة شهر رمضان المبارك لدعم برنامج "سوياً" الذي كانت قد أطلقته "كارفور قطر" لمساعدة الأهالي والعائلات والأسر المقيمة في الدولة على إزالة المعوقات التي تحول دون التحاق أطفالهم بالمدارس، وبالتالي توفير فرصة التعليم لجميع الأطفال والشباب المقيمين في الدولة.
وفي حين تسعى إلى تعزيز المجتمعات التي تخدمها خاصّةً من خلال الانتشار الواسع لمتاجرها عبر الدولة، قامت "كارفور قطر" بتوفير الفرصة لعملائها لتقديم التبرّعات خلال أوّل أسابيع الشهر الفضيل، والتبرّع بعدها بما يساوي تبرعات العملاء على مدار الأسبوع. وفي منتصف شهر رمضان المبارك، دخلت كارفور في شراكة مع شركة "يونيليفر" قامت من خلالها بالتبرع بريال قطري واحد عن كل مرة يشتري فيها العملاء أحد المنتجات المحددة، وتقديمها إلى مؤسسة "التعليم فوق الجميع".
وخلال فترة عيد الفطر، التزمت كارفور بالتبرع بريال قطري واحد عن كل مرة يجري فيها العملاء عملية شراء باستخدام برنامج "ماي كلوب" عند صناديق الدفع، الأمر الذي أدّى إلى تقديم تبرع إجماليّ بقيمة 54 ألف ريال قطري. وشجعت هذه المبادرات العملاء على مواصلة التبرع على مدار الشهر الفضيل، حيث شهدت عائدات التبرعات زيادة كبيرة خلال عيد الفطر. ونتج عن التعاون بين "كارفور" ومؤسسة "التعليم فوق الجميع" جمع وتقديم تبرّعات إجمالية بقيمة 4 مليون ريال قطري على مدار العام.
وقال لورنت هاوسكنشت، مدير "كارفور قطر" : "تلتزم كارفور بدعم المجتمعات التي تعمل بها بشكل عام ومنح الأمل للشباب بشكل خاص من خلال تزويدهم بإمكانية الوصول إلى التعليم الجيد. فنحن نؤيد التعليم بشدّة ونعتقد أنه ركيزة أساسية لتطوير المجتمع، وشراكتنا القوية مع مؤسسة "التعليم فوق الجميع" شاهدة على هذا الالتزام. ومن خلال هذه الشراكة المتينة نسعى إلى تجاوز الحدود المعتادة وتقديم كل الدعم الضروري لمن هم في أمس الحاجة إليه، وتزويد الشباب بجميع الموارد اللازمة ليعيشوا حياة متكاملة ومستقلة".
"بالإضافة إلى شركائنا في العمل الخيري، نشكر زملاءنا على عملهم المثمر، ونشكر عملائنا على تبرعاتهم السخية، خاصة خلال هذه الفترة من العام."
ومن جانبها قالت موزة المنصوري، أخصائية جمع التبرعات والشراكات الدولية في مؤسسة التعليم فوق الجميع: "نفخر في مؤسسة التعليم فوق الجميع بالتعاون مع مجموعة من الشركاء حول العالم مثل "كارفور" في قطر، حيث ستساهم هذه التبرعات في توفير فرص التعليم الجيد للأطفال والشباب المقيمين في الدولة، نحن ملتزمون بحماية حق كل طفل في التعليم الآن وأكثر من أي وقت مضى، ومعاً سنبذل قصارى جهدنا لضمان عدم انقطاع التعليم بغض النظر عن أي عقبات جديدة ناجمة عن الأوضاع الحالية، ومهما كانت التحديات ستواصل مؤسسة التعليم فوق الجميع تمكين الأطفال والشباب من خلال التعليم".


 

بمناسبة اليوم العالمي للحد من استخدام الأكياس البلاستيكية وزارة البلدية والبيئة وكارفور تشجعان على عادات التسوق المستدامة

خبر صحفي
8 يوليو 2020

carrefour qatar plastic bag free day

الدوحة، قطر، 8 يوليو 2020: بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للحد من استخدام الاكياس البلاستيكية ، أطلقت وزارة البلدية والبيئة ممثلة بإدارة العلاقات العامة (قسم التوعية) بالتعاون مع كارفور قطر مبادرة توعوية صديقة للبيئة تهدف للاستغناء عن تقديم الأكياس البلاستيكية أحادية الاستخدام عند صناديق الدفع في متاجر كارفور لمدة 3 أيام متتالية خلال الفترة (5-3) يوليو الجاري.
وتهدف المبادرة إلى التشجيع على عادات التسوق المستدامة طويلة الأمد، والحد من التلوث الناجم عن الأكياس البلاستيكية، والمساهمة في تحقيق بيئة مستدامة باعتبارها من أهم قضايا البيئة، بما يتوافق مع رؤية قطر الوطنية 2030، وجهود وزارة البلدية والبيئة بهذا الشأن.
وبهذه المناسبة، قالت السيدة نوف باخميس ( رئيس قسم التوعية بإدارة العلاقات العامة بوزارة البلدية والبيئة: تأتي هذه الحملة في عامها الثاني لتفعيل اليوم العالمي للحد من استخدام الاكياس البلاستيكية لما لها من اضرار طويلة الأمد وتشجيع الجميع على استخدام الاكياس الصديقة للبيئة ، والجدير بالذكر بان هذه الحملة دشنت العام الماضي واستمرت شهريا مع جميع افرع كارفور في الدولة وفي هذا العام وفي ظل جائحة كورونا استمرت الحملة لمدة ثلاث أيام لتوعية زوار المجمعات بتقليل من اقتناء الاكياس أحادية الاستخدام، ونتقدم بالشكر لإدارة كارفور لمبادرتها وتعاونها في إنجاح هذه الحملة لتحقيق الاهداف المطلوبة والشراكة المجتمعية . ومن جانبه قال لورنت هاوسكنشت، مدير "كارفور قطر": "الاستدامة جزء من كافة أعمالنا، ونجري عدة أنشطة لتغيير عادات التسوق الخاصة بالأكياس البلاستيكية أحادية الاستخدام، مثل توفير صناديق الدفع الخاصة بالمتسوقين الذي يستخدمون الأكياس الصديقة للبيئة في جميع فروعنا لتقليل وقت الانتظار".
وأضاف هاوسكنشت: "فيما نحيي اليوم العالمي للحد من استخدام الأكياس البلاستيكية، أكدنا التزامنا الكامل بمعالجة أزمة التلوث البلاستيكي عبر الاستغناء الكامل عن استخدام الأكياس البلاستيكية أحادية الاستخدام في متاجرنا لثلاثة أيام. نتقدم بالشكر والتقدير لوزارة البلدية والبيئة على دعمها لهذه القضية الهامة، ونأمل أننا حفزنا عبر عملنا المشترك العملاء على مواصلة مساهماتهم في عالم آمن وصحي وصديق للبيئة". جدير بالذكر أن تم خلال المبادرة منح كل عميل كيس تسوق مخصص لإعادة الاستخدام مجاناً، إلى جانب عشر نقاط مكافآت لأعضاء برنامج "ماي كلوب”.
خلال أول ستة أشهر من العام الحالي، وفرت كارفور أربعة ملايين كيس بلاستيكي أحادي الاستخدام، ما يعادل تخفيضاً قدره 7 أطنان من الانبعاثات الكربونية. وتلعب كارفور دوراً هامّاً في تحقيق الاستدامة والمساهمة في حماية البيئة، حيث تواصل تقديم المبادرات الخاصة بحماية البيئة، وتشجيع المجتمعات على ممارسة دورها في تحقيق عالم أنظف وأكثر مراعاة للبيئة، عبر تقليل الاعتماد على الأكياس البلاستيكية أحادية الاستخدام.


 

بدايةً من 3 متاجر هايبرماركت كارفور قطر تطلق خدمة الدفع الذاتي لتوفير تجربة تسوق أكثر سهولة وسلاسة

خبر صحفي
25 يوليو 2020

الدوحة، قطر، 25 يوليو: أطلقت كارفور قطر صناديق الدفع الذاتي في متاجرها في "سيتي سنتر" و"فيلاجيو" و"لاندمارك"، لتسريع عملية التسوّق للعملاء، حيث أصبح بإمكانهم مسح منتجاتهم بأنفسهم، وإكمال عملية الدفع غير النقدية باستخدام مختلف البطاقات المصرفية.
ويتوفر في كل من متاجر الهايبرماركت الثلاثة ما يصل الى ستة صناديق دفع ذاتي، ما يقلل من فترة الانتظار عند صناديق الدفع. وتتوفر هذه الخدمة للعملاء الذين يحملون ما يصل إلى 10 منتجات.
يؤكد إطلاق الخدمة الجديدة على التزام كارفور بمنح العملاء تجربة تسوق مريحة وممتعة، من خلال جعلها أكثر كفاءة في مختلف مراحل زيارتهم لمتاجرها. كما تُبرز هذه الخدمة سعي كارفور الدائم لتأمين المزيد من الخيارات عند التسوق، من خلال توفير بدائل لكيفية دفع العملاء لثمن مشترياتهم عند الخروج.
وقال لورنت هاوسكنشت، مدير كارفور قطر: "يشكل إطلاق صناديق الدفع الذاتي جزءاً من التزامنا المستمر بتوفير تجربة تسوق سلسة ومريحة لعملائنا، حيث نسعى دوماً في كارفور لتقديم قيمة لا تضاهى، ونفتخر بقدرتنا على تحويل مطالب عملائنا إلى حقيقة، بمرونة وسرعة استجابة عالية، فنحن ندرك تماماً أن كل متسوّق له حاجات ومتطلبات فريدة، لذا نعمل على توفير تجارب تسوق ملائمة للجميع، ونتوقع أن تساعد صناديق الدفع الذاتي الجديدة في زيادة سرعة رحلة التسوق وتحسين تجربة العملاء، والارتقاء بمستوى الخدمات التي نقدمها".
يذكر أن صناديق الدفع الذاتي الجديدة هي أحدث خدمات كارفور التي تقدمها لعملائها على مدار العام، وإضافة جديدة إلى الخدمات التي تسهل عملية التسوق، مثل خدمة "فاليه ترولي" التي تمكن العملاء من شراء احتياجاتهم من متاجر كارفور، ليتم توصيلها إلى منازلهم في اليوم نفسه.


 

كارفور قطر تطلق حملة تبرعات لدعم جهود الهلال الأحمر القطري الإغاثية والإنسانية في بيروت

خبر صحفي
أغسطس 2020 23


• كارفور قطر تدعم حملة الهلال القطري الأحمر "لبنان في قلوبنا"
• بإمكان عملاء كارفور دعم ضحايا الإنفجار الكارثي في بيروت من خلال التبرعات للهلال الأحمر القطري في جميع فروع كارفور قطر وعبر موقعها الإلكتروني
• كارفور من أول الجهات التي استجابت للحدث وقدمت مساعدتها لأهالي بيروت المتأثرين بالانفجار، عبر كارفور لبنان

 

الدوحة، قطر، 23 أغسطس 2020 – استجابت كارفور للانفجار الكارثي الذي هز العاصمة اللبنانية بيروت، عبر إطلاق حملة تبرعات، ومن خلال العمل إلى جانب الهلال الأحمر القطري لتوفير الإغاثة الضرورية للأشخاص المتضررين الأكثر حاجة لها.
وستتبرع كارفور بريال قطري واحد لصالح حملة الهلال الأحمر القطري "لبنان في قلوبنا" مع كل عملية شراء في متاجر كارفور، وذلك من 23 إلى 29 أغسطس.
وتتيح كارفور للجميع إمكانية مساعدة أهالي بيروت المتأثرين بالانفجار الذي وقع في 4 أغسطس، حيث يستطيع العملاء التبرع بشكل مباشر للهلال الاحمر القطري في جميع متاجر كارفور قطر، أو من خلال موقع كارفور الإلكتروني.
وكانت كارفور من أول الجهات التي استجابت للحدث وقدمت مساعدتها لأهالي بيروت المتأثرين بالانفجار، عبر كارفور لبنان، حيث وفرت أغذية ومؤناً ضرورية للمؤسسات غير الحكومية التي تدعم ضحايا الانفجار، وشاركت مؤخراً في جهود إزالة الركام من المدينة.
للتبرع عبر موقع كارفور يرجى زيارة www.carrefourqatra.com


 

كارفور تتيح لعملائها تجاوز طوابير الانتظار مع "امسح وانطلق"

خبر صحفي
أغسطس 2020 31


الخدمة الأولى من نوعها في المنطقة

الدوحة، قطر، 23 أغسطس الدوحة، قطر، 31 أغسطس 2020: أطلقت كارفور خدمة "امسح وانطلق"، خدمة الدفع باستخدام الهواتف الأولى من نوعها في المنطقة، في جميع متاجرها في قطر، وتوفر هذه الخدمة لعملائها خدمة ذاتية بالكامل أثناء تسوقهم عن طريق تسجيل مشترياتهم بواسطة هواتفهم الذكية، وتأتي ضمن العديد من الابتكارات التي طورتها كارفور، من أجل تسوق أكثر سهولة وسلاسة لعملائها.

ويؤكد إطلاق الخدمة الجديدة على التزام كارفور الدائم بتوفير تجربة تسوق مريحة وممتعة، حيث يستطيع العملاء عن طريق هذه الخدمة الجديدة تخطي طوابير الانتظار، ضمن رحلة تسوق آمنة بالحد الأدنى من التواصل مع الآخرين، حيث لايستخدم العملاء هواتفهم الذكية فحسب، بل إنهم مدعوون أيضاً لاستخدام أكياسهم الصديقة للبيئة كل مرة يتسوقون فيها.

وتتيح خدمة "امسح وانطلق" للعملاء مسح رموز الباركود الموجودة على المنتجات التي يرغبون بشرائها، قبل التوجه إلى نقاط الدفع المخصصة لهذه الخدمة، وتسديد الفاتورة – باستخدام البطاقات المصرفية – في غضون دقائق معدودة.

وتتوفر هذه الخدمة في كافة متاجر هايبرماركت وسوبرماركت كارفور في قطر، لترتقي بمستوى الخدمات المقدمة لعملائها.

وقال لورنت هاوسكنشت، مدير كارفور قطر: "نفتخر في كارفور بتقديمنا أفضل تجارب التسوق المريحة والمتكاملة، وندرك اليوم أكثر من أي وقت مضى رغبة العملاء بتسوق آمن ومريح، مع خدمة عملاء ممتازة، ونرجو أن تحقق خدمة "امسح وانطلق" الجديدة تطلعات عملائنا، حيث أصبح بامكانهم مسح منتجاتهم بأنفسهم، وإجراء عملية الدفع غير النقدية باستخدام مختلف البطاقات المصرفية. اعتماد هذه الخدمة على الدفع غير النقدي يساهم في الحد من التواصل مع العملاء الآخرين ونقاط التلامس، ما يضمن المزيد من الطمأنينة".

يذكر أن خدمة "امسح وانطلق" أحدث خدمات كارفور التي أطلقتها مؤخراً في قطر، وتأتي بعد خدمة صناديق الدفع الذاتي في يوليو الماضي، والتي تتوفر في متاجر كارفور في "سيتي سنتر" و"فيلاجيو" و"لاندمارك"، والتي تسمح للعملاء الذين يحملون ما يصل إلى 10 منتجات بمسحها وتنفيذ عملية الشراء الخاصة بهم بأنفسهم عند الخروج.

ولاستخدام خدمة "امسح وانطلق"، يجب على العملاء: تحميل تطبيق كارفور قطر على هاتف آيفون أو أندرويد، وإنشاء حساب "ماي كلوب"، ثم تشغيل التطبيق واختيار ميزة "امسح وانطلق". وعند التسوق بإمكانهم مسح وتوضيب المنتجات وفقاً لرغباتهم، عبر شاشة اللمس سهلة الاستخدام في جهاز المسح، والتي تتيح لهم مشاهدة كل محتويات عربة التسوق، وإضافة وإزالة مختلف المنتجات ومراقبة الفاتورة الكلية. وعند الانتهاء من التسوّق، يختار العملاء رمز الاستجابة السريع (QR Code) الخاص بهم عند ممر الخروج الخاص بخدمة "امسح وانطلق"، ومن ثم ينجزون عملية الدفع باستخدام بطاقاتهم المصرفية ويغادرون المتجر.

للمزيد من المعلومات يرجى زيارة موقع كارفور الإلكتروني: www.carrefourqatar.com


 

إنطلاقاً من إيمانها بحق التعليم للجميع كارفور قطر تجمع التبرعات لمساعدة الطلاب الأكثر حاجة على العودة إلى المدرسة

خبر صحفي
15 سبتمبر 2020


• كارفور تدخل في شراكة مع مؤسسة "التعليم فوق الجميع" لجمع التبرعات لمساعدة الطلاب الأكثر حاجة
• قدم العملاء تبرعاتهم في كافة متاجر كارفور المحلية، لتقوم كارفور قطر بمضاعفة مجموع قيمة تبرعات عملائها
• مبادرة جمع التبرعات تأتي بعد حملة العودة إلى المدارس على مدى أسبوعين

الدوحة، قطر، 15 سيبتمبر 2020: أطلقت كارفور قطر حملة خاصة لجمع التبرعات، بالتزامن مع "اليوم العالمي لحماية التعليم من الاعتداءات"، من أجل توفير الدعم للأطفال الأكثر حاجة والطلاب في كافة أرجاء العالم.
وتندرج هذه الحملة في إطار المبادرة التي أطلقتها صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، رئيس مجلس إدارة مؤسسة "التعليم فوق الجميع" وعضو مجموعة المدافعين عن أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، واعتمدتها الأمم المتحدة، ليتم الإعلان عن 9 سبتمبر يوماً دولياً لحماية التعليم من الاعتداءات، وذلك لتسليط الضوء على التحديات والصعوبات التي يعاني منها أكثر من 75 مليون شخص يفتقرون إلى الدعم التعليمي، في سن 3 سنوات إلى 18 سنة، في نحو 35 بلداً من البلدان المتأثرة بالأزمات. وتهدف كارفور قطر إلى المساهمة في زيادة الوعي حول هذه القضية، وجمع المساعدات المالية الضرورية لتقديمها إلى مؤسسة "التعليم فوق الجميع" لدعم حملتها الخاصة للتوعية وتنمية الموارد بين 15 أغسطس و30 أكتوبر، والتي تستخدم شعار #معاً_لحماية_التعليم.
وأتاحت هذه الحملة لعملاء كارفور قطر تقديم التبرعات عند زيارتهم أي من فروعها في الدولة، وضاعفت كارفور المبلغ الذي تم جمعه من التبرعات في يوم 9 سبتمبر، اليوم العالمي لحماية التعليم من الاعتداءات، وقدّمت مجموع هذه التبرعات إلى مؤسسة "التعليم فوق الجميع"، لدعم جهودها الخيرية، بما في ذلك حملة #معاً_لحماية_التعليم.
وقال لورنت هاوسكنشت، مدير كارفور قطر: "نحن ملتزمون بالمساهمة في تغيير حياة الأطفال الأكثر حاجة والمعرضين للخطر، من خلال منحهم فرصة الحصول على التعليم السليم. نحن نعتبر أنفسنا جزءاً لا يتجزأ من المجتمع، و لكل منا دوره في حماية مستقبل الطلاب وتعليمهم. ونحن نتطلع إلى الاستفادة من هذه المبادرة، كي نتمكن سوياً من تحقيق أسعد اللحظات لأطفالنا الأمس حاجة للمساعدة".
ومن جانبه قال مبارك آل ثاني، مدير إدارة الاتصالات في مؤسسة "التعليم فوق الجميع": "نتطلع في مؤسسة "التعليم فوق الجميع" للعمل مع شركاء مثل كارفور قطر، يدعمون رؤيتنا في تحقيق الأمل وإتاحة فرص حقيقية للأطفال والشباب والنساء الذين يعانون من الفقر والتهميش، لا سيما في الدول النامية والمناطق التي تشهد نزاعات وكوارث طبيعية، من شأن حملة "معاً لحماية التعليم" أن تشجع على بذل المزيد من الجهود لحماية تعليم الأطفال والطلاب في المجتمعات الأكثر ضعفاً وتأثراً بالكوارث والنزاعات، وتهدف هذه الحملة إلى التأسيس لقيم متينة قائمة على العدالة العالمية، وزيادة الوعي بالاعتداءات التي يتعرض لها التعليم والجهود المبذولة لوقفها".
وجاءتْ هذه الحملة بعد مبادرة العودة الى المدرسة التي امتدت على مدى أسبوعين، وتبرعت كارفور قطر خلالها بريالين لمؤسسة "التعليم فوق الجميع"، عن كل مرة يمسح فيها عملاء كارفور بطاقة "ماي كلوب"، لدفع ثمن مشترياتهم من القرطاسية أو الحقائب المدرسية أو أجهزة الكومبيوتر.


 

دعماً لمبادرة حصول جميع الأطفال في دولة قطر على فرصة التعليم النوعي الجيد كارفور تجمع تبرعات بقيمة 5 مليون ريال قطري لصالح برنامج "سوياً" التابع لمؤسسة "التعليم فوق الجميع"

خبر صحفي
17 2020 أكتوبر


الدوحة، قطر- 17 اكتوبر 2020، قامت كارفور قطر بجمع تبرعات مالية بقيمة 5 مليون ريال لصالح برنامج "سوياً" الذي أطلقته "مؤسسة التعليم فوق الجميع"، ويهدف هذا البرنامج إلى ضمان حصول جميع الأطفال غير الملتحقين بالمدارس والمتسربين من المنظومة التعليمية داخل دولة قطر على فرصة التعليم النوعيّ الجيّد.
وقد ساهم برنامج "سوياً" في إحداث تغييرات إيجابية على حياة أكثر من 2,000 طالب، من خلال إلحاقهم بالمدارس ودعم النفقات التشغيلية المدرسية في سبيل مواصلة تعزيز تكافؤ الفرص التعليمية للأطفال والشباب من الذكور والإناث في جميع أنحاء دولة قطر.
كما يعمل هذا البرنامج، بالتعاون مع وزارة التعليم والتعليم العالي وشركائه المحليين، على إتاحة فرص الحصول على التعليم الجيد على قدم المساواة لكافة الأطفال في دولة قطر، من أجل إطلاق العنان لإمكاناتهم وطاقاتهم الكامنة كي يصبحوا مواطنين مسؤولين ومنتجين قادرين على المشاركة في إحداث تغييرات جذرية في مجتمعهم، وفي تحقيق الرخاء والازدهار الاقتصادي في البلاد.
الجدير بالذكر أن برنامج "سوياً" يعد الوحيد من نوعه في دولة قطر الذي يعمل بمثابة جسر للربط بين الوزارات الحكومية والمجتمعات المتضررة في جميع أنحاء البلاد؛ إذ يوفر هذا البرنامج كافة ما يلزم من سبل الدعم لنمو ونجاح الأطفال الذين يواجهون عقبات تحول دون حصولهم على فرص التعليم الجيد، كما تسعى "مؤسسة التعليم فوق الجميع" إلى تيسير سبل إنشاء معاهد وبرامج تعليمية بديلة، وذلك بالتعاون مع الوزارات المحلية والمؤسسات غير الحكومية وبالتنسيق معها بشكل متواصل.
وتمكن "برنامج سوياً"، منذ إطلاقه عام 2017، من تقديم المساعدة للأطفال من خلال إتاحة فرص الحصول على التعليم الجيد لهم في دولة قطر عن طريق إلحاقهم في "مدارس السَّلم" التابعة لمؤسسة "التعليم فوق الجميع ، هذا فضلاً عن التصدي للعقبات التي تعترض سبيل حصول ما يزيد عن 2,044 طفل على التعليم الجيد بفضل الدعم السخي المقدم من الشركاء.
كما أنه ومنذ عام 2019، تضافرت جهود "كارفور قطر" ومؤسسة "التعليم فوق الجميع" من أجل تقديم الدعم لرؤية المؤسسة المتمثلة في إتاحة فرص الحصول على التعليم الجيد لكافة الأطفال في دولة قطر، وذلك من خلال الحملة التي دشنتها "كارفور قطر" لجمع التبرعات، حيث تمكنت بالفعل من جمع 5 مليون ريال قطري، الأمر الذي ساهم في إحداث تغييرات إيجابية في حياة هؤلاء الأطفال وإلحاقهم في تلك المدارس، وجاءت المساهمات المالية على شكل مساعدة مقدمة لتغطية النفقات التشغيلية لـ "مدرسة السَّلم الأولى"، بما يلبي احتياجات 467 طالب، ويضمن استمرار توفير فرص الحصول على التعليم للطلاب الملتحقين بالمدارس المجتمعية الثمانية المنتشرة في أنحاء دولة قطر.
وصرح لورنت هاوسكنشت، مدير كارفور قطر، قائلاً: "تعكس شراكتنا مع مؤسسة "التعليم فوق الجميع" مدى التزامنا المستمر بتقديم المساعدة والدعم للأطفال الأقل حظاً للحصول على فرص التعليم الجيد، وذلك انطلاقاً من إيماننا بأن التعليم يمثل الركيزة الأساسية التي يقوم عليها المجتمع السليم والمستقر. ونود في هذا الصدد أن نتوجه بآيات الشكر والتقدير لجميع عملاء كارفور في دولة قطر، وذلك لما قدموه من تبرعات سخية منذ إطلاق هذه المبادرة في جميع متاجرنا في شهر مايو 2019."
وقال الشيخ مبارك بن ناصر آل ثاني، مدير إدارة الاتصالات في مؤسسة التعليم فوق الجميع: "تسعى مؤسسة التعليم فوق الجميع من خلال العمل جنباً إلى جنب مع شريكها كارفور قطر إلى توفير فرص متكافئة لأطفالنا للحصول على تعليم نوعّي جيد، وبناء القدرات وتسهيل إنشاء مسارات تعليمية بديلة، تهدف مدارس السَّلم التي تأسست عام 2019 في إطار مشروع "سوياً" إلى تخفيف الحواجز مثل الفجوة المالية واللغوية والتعليمية التي يواجهها الأطفال للوصول إلى التعليم في قطر".
للمزيد من المعلومات حول "كارفور قطر"، يرجى متابعة حساب "كارفور" على فيس بوك وإنستجرام وتويتر.


 

مع إنطلاق أسبوع التوفير وعروض التسوق في "جمعة كارفور" كارفور قطر تكشف عن توقعاتها للمنتجات الأكثر رواجاً وطلباً بين عملائها

خبر صحفي
25 2020 نوفمبر


الدوحة، قطر ،25 نوفمبر 2020: أطلقت كارفور قطر، عروض "جمعة كارفور" التي تبدأ من 25 نوفمبر وتمتد على مدار أسبوعٍ كامل،حيث تقدم لعملاء كارفور أسعار تنافسية على المنتجات الأكثر رواجاً في موسم الأعياد 2020. ويمتد أسبوع "جمعة كارفور" حتى 1 ديسمبر، حيث يتيح الفرصة أمام عملاء كارفور، للتسوق وشراء مجموعة من السلع والمنتجات العالية الجودة بأسعار مخقّضة من خلال عروض وحملات تسويقية استثنائية. وتتضمن هذه العروض تخفيضات تصل إلى 50 % على العديد من المنتجات، بما فيها المواد الغذائيةوالأجهزة الإلكترونية والمنزلية، وسوف تنطلق جمعة التوفير عبر الانترنت من خلال موقع كارفور carrefourqatar.com ليصل إلى كافة فروع كارفور. بالاضافة الى ذلك ، في يوم الجمعة 27 من شهر نوفمبر عروض استثنائية على الاجهزة الالكترونية للطلبيات عبر الإنترنت. تتيح للعملاء الفرصة لشراء مجموعة واسعة من السلع و المنتجات و استلام الطلبيات عبر الانترنت خلال ساعة ، في نفس اليوم و اليوم التالي حسب رغبة الزبون.
وتتوقع كارفور، أن يُقبل عدد كبير من العملاء على الاستفادة من عروض ذات قيمة كبيرة في المجالات التالية: منتجات المطبخ: لا يُخفى على أحد، أن العديد من الناس أمضوا الكثير من الأوقات خلال الفترة الماضية، في منازلهم حيث تحولوا إلى طهاة. وعادةً، وبناءً على قائمة المبيعات للمراكز العشر الأولى، من المتوقع أن تشهد أدوات المخابز والطهي رواجاً كبيراً، حيث يسعى العملاء إلى ممارسة هوايات فنون الطهي الجديدة في المنزل واختيار البقاء وتناول الطعام في منازلهم ، بدلاً من زيارة المطاعم. مستلزمات العمل من المنزل (WFH): مع زيادة مبيعات الحواسيب الصغيرة من 10 في المئة إلى 16 في المئة هذا العام، إلى جانب ارتفاع مبيعات اكسسوارات الهواتف، يبدو جلياً أن العملاء يتطلعون إلى الاستمتاع بخيارات الترفيه المقدم على الشاشة والكفاءة التكنولوجية في ظل انتشار العمل من المنزل والتعلم عن بُعد بشكلٍ واسع النطاق. وتتوقع كارفور أن تزداد هذه المبيعات فقط خلال تخفيضات "جمعة كارفور"، من خلال سلع ومنتجات مثل الأجهزة اللوحية والأجهزة الإلكترونية الأخرى، التي يرتفع الطلب عليها حيث يبحث المهنيون عن خيارات مرنة لتحقيق التواصل الدائم. معدات اللياقة البدنية: يزداد التركيز والاهتمام باللياقة البدنية بشكلٍ كبير، حيث تتوقع العلامة التجارية توجه العديد من العملاء إلى شراء معدات اللياقة البدنية والتي تشمل الدراجات، والتي من شأنها أن تساعدهم على الحفاظ على لياقتهم داخل المنزل أو في الهواء الطلق،وفق معاييرهم الخاصة. وفي الحقيقة، أظهرت بيانات كارفور الأخيرة، ارتفاعاً مفاجئاً في الاستفسارات الواردة عبر الانترنت بنسبة 5 في المئة عن آلات المشي وسجادات اليوغا، حيث يتطلع العملاء لممارسة تمارين القلب وإيلاء المزيد من الوقت والاهتمام بالرياضة. وتقدر كارفور، إلى جانب هذه التوقعات الخاصة بالمنتجات الأكثر مبيعاً، استمرار الطلب الكبير الذي شهده العام الماضي،على منتجات رائدة مثل أجهزة الكومبيوتر المحمولة والدمى والألعاب ومنتجات التجميل والعناية الشخصية. وفي المقابل، من المحتمل أن ينخفض الإقبال هذا العام على بعض المنتجات، بسبب تدابير التباعد الاجتماعي المستمرة ، بما في ذلك فساتين الحفلات والملابس والسلع المتعلقة بالسفر مثل حقائب السفر أو أجهزة شحن الهواتف المحمولة. واستناداً إلى هذه الإيضاحات الواردة أعلاه، من المتوقع أن تكون مبيعات "جمعة كارفور"أكبر من المعتاد، والتي تتم بشكلٍ رئيسي من خلال قنوات التجارة الإلكترونية حيث تواصل العلامة التجارية بتوفير تجارب تقوم على أحدث التقنيات لعملائها. كما يمكن للمتسوقين تحقيق أقصى قدر من التوفير، من خلال الاستمتاع بنقاط "ماي كلوب "،عند قيامهم بالتسوق عبر الانترنت. بينما تقدم خدمة استلام الطلبيات عبر الانترنت، للعملاء المزيد من الراحة والمرونة لاستلام طلباتهم في أقرب وقت متاح للتوصيل. تسوق في كارفور أو عبر موقعنا الإلكتروني كارفور قطر واستفد من مجموعة واسعة من عروض "جمعة كارفور".